الجمعة، 4 أكتوبر، 2013

نظم أنتاج الطاقه في تدريبات المضمار

يعتبر موضوع الطاقه من أهم الموضوعات العلميه في مجال التدريب نظرأ لارتباط اي عمل يؤديه الانسان بنوعيه
الطاقه المستهلكه لتنفيذ هذا العمل .
ولكي يحقق التدريب الرياضي اهدافه اللأساسيه نحو رفع مستوى الأداء فأنه يجب ان يخاطب الجسم البشري بلغه الطاقه
وهناك ثلاثه انظمه لتحقيق ذلك وهي ما يطلق عليها نظم الطاقه .
......................................................................................
  قسم ماثيوس وفوكس__( matthews and fox )


1_ النظام الفوسفاتي
............................
فوسفات الكرياتين pc
ادينوسين ثلاثي الفوسفاتATP
نظام لاهوائي بدون لاكتيك
.................................
يعتمد هذا النظام علي أنتاج الطاقه بشكل مباشر من خلال المركب الكيمائي ATP
وينتج عن ذلك الطاقه المستخدمه في اللأداء باضافه ADP
وهو مركب كميائي يتبقى بعد انشطار ATP
ويتم اعاده بناءATP
بأسرع ما يمكن يقوم مركب كيميائي اخر يسمى فوسفات الكرياتينPC
المخزون بالعضله يقوم بالانشطار لكي يتحد مع ADP
ويتم اعاده بناءATP
مره اخرى بشكل سريع جدأ دون الحاجه اللأوكسجين لعدو السريع من 4 ثواني حتى 45ثانيه حيث تزيد المساهمه كلما قل زمن الأداء وعلى العكس تقل النسبه المساهمه كلما طال زمن الأداء


2_نظام حامض اللاكتيك اسيد
.........................................
نظام لاهوائي مع اللاكتيك
حينما تزداد فتره العدو لاكثر 20 ثانيه وحتى 2_3 دقائق تزداد تدريجيا مساهمه نظام حامض اللاكتيك في انتاج الطاقه
وتزداد نسبه تركيز في العضله يبدأ الشعور بالتعب ويخرج الحامض اللاكتيك من العضلات الى الدم
اما خروج الحامض
براحه بين التكرار +المساج وخروج من الأدرار


3_نظام الاكسوجين (النظام الهوائي)
.................................................
عندما يستمر الأداء أو العمل العضلي لفتره اطول من3 دقائق فأن هذا الوقت يسمح بوصول الاوكسجين الى العضلات واستهلاكه لانتاج الطاقه اللازمه لاعاده ATP
ومعدل الطاقه يكون بطيئه مقارنه بنظام الطاقه الفوسفاتي وحامض اللاكتيك حيث يعتمد نظام الاكسوجين
على الجليكوجين والدهون كمصادرالطاقه
جدول تصنيف نظم أنتاج الطاقه تبعآ للزمن ومصادر الطاقه
زمن الأداء
1_4  ثانيه لاهوائي ATPفي العضلات
4_20  ثانيه لاهوائي PC+ATP
20_45  ثانيه لاهوائي جليكوجين +PC+ATP
45_120  ثانيه هوائي+لاكتيك جليكوجين العضله
120+140  ثانيه هوائي +لاهوائي جليكوجين العضله+حامض اللاكتيك
240+600  ثانيه هوائي جليكوجين العضله+احماض دهنيه
بعض الامثله نظام انتاج الطاقه الفوسفاتيCP+ATP
50×10×50م العوده مشى للاستشفاء
3×8×100م استشفاء60ثانيه
نظام انتاج الطاقه اللاكتيك
4×4×200م استشفاء 90ثانيه
4×400م استشفاء 2دقيقه
نظام انتاج الطاقه اللاكتيك والاكسوجين
5×600م استشفاء2د
2×2×800م استشفاء 2دقيقه
نظام انتاج الطاقه الاكسوجين
3×1200م استشفاء 4دقيقه

الأربعاء، 12 يونيو، 2013

zumba fitness

             السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

هذا الموضوع عن نوع من انواع الرياضه ويسمى ((زومبا ))
اكتشفت هذه الرياضه سنه 1990 على يد الكولومبى البيرتو بيريز "بيتو"
تعريفها :
*هي حركات رقص لاتينية تمثل مجموعة من انواع الرقص اللاتيني كـ السامبا – سالسا - ريقيتون - كومبيا – ميرينغي – بيلي دانس
هي من اسرع انواع التمارين الرياضية انتشارا في العالم ,
هي عبارة عن مجموعة من الرقصات "مجموعه كبيرة" لكل رقصة تصميم معين على ايقاع الالحان الاتينية 
رقصة الـ”زومبا” هي عبارة عن برنامج للّياقة، وفكرتها الرئيسية مستوحاة من الرقص اللاتيني،
 و”زومبا” تعني " التحرك بسرعة واستمتاع"  واسمها يعبر عنها خير تعبير.
الجميل في الزومبا أنكم تحرقون في الساعة ما بين 500 إلى 800 سعرة حرارية .. ويمكن اكثر على حسب سرعة الجسم
مدتها .. : لآ تقل عن ساعة الآ ربع ولآتزيد عن ساعه ب اغلب الكلآسات
المدة لأتقانها.:
من 3 كلآسات الى اربع كلآسات يمكن حفظ الحركات واتقانها
يعني خلآل نهاية الشهر يمكن اتقان الحركات
*** بالنسبة لي هذا يعتمد على سرعة كل وحده
ف الحفظ وتركيز كل ماكانت اسرع في حفظ الحركات
كل ما اتقنتها ويعتمد على ممارسة لزومبآ.~
فوائدهآ.:
*تزيل الإكتئاب
حركات راقصة لمدة ساعة تقضي على الإكتئاب. بعد ممارسة الزومبا، يرتفع مستوى هرمون السيروتونين في الجسم.
هذا الأمر يساعدك في الإحساس بالراحة والهدوء ويحضّر جسدك لمقاومة الإجهاد والتعب. كما أنّ رياضة الزومبا
تقضي على التوتر لأنها تعتمد على الرقص والموسيقى.
 
بعض تمراين الزومبا صور
 
 
 
 
* بالأضافه الى انها تحرق كالوري حلو بنسبة لليوم الواحد
 
 

 
 
 
وهذا اللينك بعض التمارين بالفيديو



 

 

الأحد، 15 يوليو، 2012

يحب الرجل عن طريق عينيه .. اما المرأه عن طريق اذنيها

وجد الحب لسعادة القليلين ، ولشقاء الكثيرين

الحب شعلة نار تدخل النفوس فتشعلها ، ويظهر لمعانها من خلال العيون..
أجمل ما في الدنيا: الحب والرغيف والحرية

علامة الحب : أن تقبل على حبيبك عند اقباله عليك ، وادباره عنك

* الحب الطاهر الشريف يبقى مابقي الحب ، والحب ذو الغرض ينقضي بانقضائه

* إن المرأة لا تهزأ من الحب ، ولا تسخر من الوفاء الا بعد أن يخيب الرجل آمالها .

* المرأة التي تفقد حبيبها : امرأة احبت ، والمرأة التي تحتفظ بحبيبها امرأة اتقنت فن الحب .

* عندما تنام كل العيون ، تظل عيون الحب وحدها ساهرة .



* أبلغ حديث : الصمت في الحب .

* الحب لا يعرف كلمة " لا " .

الإهمال يقتل الحب ، والنسيان يدفنه
أجمل ما في الدنيا: الحب والرغيف والحرية

الحب لا يقتل ا حد إنما يعلقه بين الحياة والموت

الحب سلطان ولذلك فهو فوق القانون

أنت لا تعرف قلبك حتى تفشل في الحب

الحب كالقمر له وجهان: الغيرة هي الوجه المظلم

الحب يقضي على الكثير من الآلام لأنه أعظمها

أن تحب: صدفة > ان تستمر هذه إرادتك

الأعمال أعلى صوتا من الكلام-إلا في الحب

الدموع تروي الحب والبسمات تنعشه

الحب كالمعدة القوية يهضم أي طعام وأي كلام

الحياة كالحب لا حكمة فيها

الحب ليس هلوسة ولكن فيه الكثير منها

الحب يجعل الزمن يمضي والزمن يجعل الحب يمضي

الحب أن تفنى في شيء والموت أن يفنى فيك شيء

الحب الحقيقي هو الذي تحس به بعد فوات الأوان

الذين أحبوا بقوة ، لم يحبوا من أول نظرة

الحب يجعل الإنسان العادي شاعرا ، والشاعر مجنونا ، والمجنون حيوانا ، والحيوان شاعرا

الحب هو أن تبالغ في قيمة من تعرف ، والغيرة هي أن تبالغ في قيمة من لا تعرف

الإخلاص في الحب ليس إلا كسلا في النظر إلى إنسان آخر

المحب لا يجوع . والجائع لا يحب

الحب والحرب ندخلهما عندما نريد ، ولكن نهرب منهما عندما نستطيع

الذي يحب يصدق كل شيء أو لا يصدق أي شيء

الحب بئر عميق اشرب منها فقط واحترس من أن تقع بها

الذي يحبك بقسوة إنما يكرهك برفق

الحب يولد في العزلة والكراهية تولد بين الناس

الحب ليس أعمى ولكنه مصاب ببعد النظر فهو لا يدرك الأخطاء إلا عندما يبتعد

الندم لمن عرفوا الحب والأسف للذين لم يعرفوه

القبلة اتفاقية صامتة بعدها نلقي السلاح

اللعبة الوحيدة التي يشترك فيها اثنان ويكسبان فيها اثنان أو يخسرا معا..الحب

الحب كالحرب من السهل أن تشعلها..ومن الصعب أن تخمدها

ثلاثة لا يمكن أن نخفيها : الجمل وراكب الجمل والحب

بالحب لا نعقل وبالعقل لا نحب

بالقلب نحب .. وبالعقل نكره .. بالاثنين نصاب بالجنون

بداية الحب نهاية العقل

بذور الحب تنمو على مهل ، أما الثمار فبسرعة

حب تطارده:جميل ، حب يطاردك أجمل

روح المحب تعيش في جسم من يحب

حبنا لشخص لجماله ليس حبا ، ولكن عندما نحبه رغم عيوبه .. فهذا هو الحب بكل تأكيد

عندما نريد الحب لا يجيء ، عندما يجيء لا نريده

عقوبة من يحب كثيرا ..أن يحب دائما

في طريقنا على القلب يجب أن نمر بباب له شفتان

في الليل وفي الحب يصاب الناس بعمى الألوان

في الحب خطابات نبعث بها وأخرى نمزقها وأجمل الخطابات هي التي لا نكتبها

قد يولد الحب بكلمة ولكنه لا يموت أبد بكلمة

ليس الحب هو الذي يعذبنا ، ولكن من نحب

لا أحبك لأنك مصدر راحتي وإنما أحب راحتي لأنك مصدرها

ندين للحب بحياتنا .. وبموتنا أيضا

من يحب ..يحب إلى الأبد

                                                            الحب الذي ينتهي ليس حباً حقيقيا

عتاب المحبين كمطر الصيف ، يمضي سريعاً ، ويترك الدنيا أكثر نضاره وجمالاً..

الثلاثاء، 10 يوليو، 2012

الألومبياد تجعلنا اكثر ادباً وعلماً

                                                       الصينيون : الأولمبياد جعلنا أكثر أدبًا وعلمًا



على الرغم من روعة ودقة التنظيم لأولمبياد بكين وإنبهار العالم بتلك التجربة الصينية الفريدة، وعلى الرغم من معرفتنا بتمتع الشعب الصيني بالأدب الجم والتعامل مع الإجانب بشكل راق مثل بقية شعوب شرق آسيا، وعلى الرغم من كل التدابير التي اتخذتها الحكومة الصينية للظهور بشكل مشرف أثناء تنظيم الأولمبياد، إلا أن الشعب الصيني يعترف وبكل تواضع أنه قد تعلم الكثير من تجربة تنظيم الأولمبياد على كافة المستويات، فقد نشرت صحيفة الشعب الصينية فى طبعتها الدولية مقالاً تحت عنوان

                                                               الاولمبياد يجعلنا نتعلم كثيرا
                                    
ركز على الفوائد الأدبية والمعنوية للشعب الصيني من تجربة تنظيم أكبر حدث رياضي عالمي، وهو الدورة الأولمبية، وشدد كاتب المقال على أن التواصل مع العالم ومعرفة الكثير عن طبائع وثقافات الشعوب المشاركة في الأولمبياد من خلال أبطال تلك الدول والمشجعين وطوفان السائحين الذي يزور الصين حاليًا، إنما يعد من أعظم فوائد تنظيم هذا الحدث الكبير، وبعيدًا عن الحسابات المادية ومنطق الربح والخسارة 

                                                 (رغم أن الصين حققت مكاسب مادية من تنظيم الأولمبياد)
بعيدًا عن تلك الحسابات ربحت الصين كثيرًا من تلك التجربة الحيوية بتواصل شعبها مع العالم .وجاء في المقال أن الاولمبياد مهرجان عالمى ضخم، وحجرة دراسة كبرى ايضا. هذه هى المرة الاولى التى استضافت الصين فيها الاولمبياد، وهى ايضا المرة الاولى التى يجعل الاولمبياد فيها العالم يرى روعة حضارة الصين السابقة وملامحها فى الوقت الحاضر، ويجعل الصينيين يتعلمون كثيرا. ان عملية استضافة الصين للاولمبياد هى عملية لمواصلة تعلمهم، وتعميق تعرفهم على العالم. والاولمبياد حجرة دراسة كبرى لتعلم روح الاولمبياد-- خلال سبع سنوات من الاعمال التحضيرية، دخلت معارف الاولمبياد الى عشرات الالاف من العائلات، واقيمت عشرات الالاف من الندوات والمسابقات حول معارف الاولمبياد.
                                                                      
                                                                                ان الشعارات

                                    (الاولمبياد يدخل الى احياء المدينة) و(الاولمبياد يدخل الى ساحات المدارس)
                                                      
 يمكنك ان تقرأها فى كل مكان، ويمكنك ان تشعر ايضا بحماسة الشعب كله فى معرفة الاولمبياد. كما وضعت العديد من المدارس الابتدائية والمتوسطة درس معارف الاولمبياد، كما وضعت بعض الجامعات محاضرات حول ثقافة الاولمبياد ايضا. ان معرفة الصينيين الذين يمثل عددهم خمس اجمالى عدد سكان العالم لروح الاولمبياد هى تقدم عظيم يتحقق فى تاريخ الاولمبياد، وفي تارخ الشعب الصيني.فالاولمبياد حجرة دراسة كبرى لتعلم المعارف الرياضية -

- ان بعض الالعاب الرياضية لم يسمعها الصينيون ابدا فى الماضى، يتحدثون اليوم كأنهم يعتبرونها كنوزا عائلية. عندما سمعت سيدة عجوزا تتحدث عن كرة الدرجات الثلاث فى مباراة كرة السلة، لا تعود تشعر بدهشة وذعر؛ عندما شاهدت مباراة المبارزة للسيدات حيث خسر فريق المبارزة الصينى للسيدات الذهبية بدرجة واحدة فقط، تصيبك فكرة فى التسوق الى الانترنت للتعرف على معرفة مباراة المبارزة . وفى هذه المباريات الحادة، تعلمنا كثيرا من المعارف الرياضية التى تزيد اهتمام الاطفال والشباب ببعض الالعاب الرياضية، وتحفز حماستنا فى المشاركة فى الالعاب الرياضية.كما أن الاولمبياد حجرة دراسة كبرى لتعلم المعارف الدولية-- ان حفل افتتاح الاولمبياد شأنه شأن درس لتعريف موجز احوال جميع الدول والمناطق، اذ تعرف كثير من الناس على الدول والمناطق التى لم يعرفوها كثيرا فى الماضى. ومع تشغيل المباريات، والمعارض الثقافية ، والعروض الفنية لمختلف البلدان فى العالم حول الاولمبياد، اتيح لنا المزيد من الفرص للتعرف على العالم.
 جعلنا الاولمبياد نتعلم المعارف الدولية، وجعل مجال رؤيتنا يصبح اوسع.والاولمبياد كذلك حجرة دراسة لتعلم الاداب المهذبة -- تجرى حملة الاهتمام بالاداب، واتباع الاسلوب الجديد على نطاق كل البلد عبر اقامة الاولمبياد. وقد وزعت على العديد من المدن والبلدات والمدارس والاجهزة الحكومية والمؤسسات كتيبات حول الاهتمام بالاداب، وذلك لاجل الدعاية والنشر لمعايرة جميع الاداب. بفضل دفع الاولمبياد، ارتقت الخدمات الى مستوى اعلى، وتشهد نوعية المواطنين ارتفاعا، وبيئة المعيشة تحسنا. وقد تلاقت ابتسامة الصين مع ابتسامة العالم، وتم استقبال الضيوف من انحاء العالم بحماسة وأدب، ولقينا احترام العالم لنا ايضا. فى حجرة دراسة الاولمبياد الكبرى هذه، تعلمنا الكثير، وشعرنا بدافعية أكبر للدراسة زمعرفة العالم ، وبالرغم من ان اولمبياد بكين يعد أكبر نشاط دولي تستضيفه الصين فى تاريخها، وتنقصنا التجارب، الا اننا لقينا تقديرا عاليا من العالم بنجاح حفل افتتاح اولمبياد بكين متغلبين على المصاعب بروح التعلم بجد واجتهاد، والممارسة بشجاعة، ومواصلة رفع مستوانا. فنحن نعتمد على هذه الروح لتجعلنا نتقدم الى الامام بعد 30 سنة من الاصلاح والانفتاح
    كما يعد اولمبياد بكين محطة فى طريق تنمية الصين الصعب والطويل الامد، وبعد هذه المحطة، يجب علينا ان نواصلسيرنا،
               لاشك أننا سوف ننجح فى ان نحقق اهدافنا طالما نجتهد فى الدراسة ونخوض الممارسات الواقعية بشجاعة.

                                                                      

الاثنين، 19 مارس، 2012

الفراسة ... دليلك على معرفه اخلاق الناس وطبائعهم وكأنهم كتاب مفتوح


برع العرب منذ القدم في مهن كثيرة وأمور عديدة وعلوم ومعارف كانوا السابقين أليها عن غيرهم من الأمم
ولعل من أهمها هو علم الفراسة ، يقال في أيام العرب تفرست في وجه الرجل فعرفت من أين هو ومن أين قدم ، وهكذا اعتبر من ضمن العلوم الشائعة آنذاك
وقد عرف علم الفراسة تعريفاً بسيطاً يعتبره ألهام فالفراسة تعتبر فكره تقفز فجأه للوعي
ممن شهد لهم بالذكاء والمعرفة الطويلة بل واشتهرت أسر عربية ببراعتها في الفراسة وتقصي الأثر .

كيف تقرأ وجوه الآخرين

تختلف الوجوه باختلاف البيئة والمنطقة فسكان المدن يختلفون عن سكان الصحراء ، والوجه الشرقي يختلف عن الوجه الأوربي والآسيوي ، ومن هنا كان الارتباط الحديث بين الفراسة علم النفس ولم يعد علماً يختص به العرب واليونانيون بل أصبح مستقلاً بذاته فجاءت جهود العلماء العرب والأجانب في رسم استنتاجات واجتهادات عن أشكال الوجوه وانعكاسها على أصحابها فكانت على النحو التالي:

الوجه المربع أو الحديدي

(عرض الفك يوازي عرض الوجنتين)

يتمتع صاحب هذا الوجه بشخصية قوية وهو قيادي في عمله ، لديه الإصرار في الوصول إلي غاياته وهو محب للنظام سريع الأنفعال يجمع بين الشدة واللين بنفس الوقت ، محبوباً ويملك عدة صداقات ، أنسان حديدي وصلب في قراراته ، يقنع الآخرين بوجهة نظره لأنه يملك القوة والحجة والإقناع .


الوجه الرفيع

أصحاب هذا الوجه يتميزون بنحف الوجه ، والخدان غائران والعينان حادتان صاحبه ذو حس مرهف ، مثالي يسعى لتميز والاستقلالية ويشعر بالإحباط إذا عاكسته الأمور مع ذلك يهمه أن يكون لامعاً ،
بعض العلماء أطلقوا عليه لقب ( الوجه الملكي) ، وأصحاب هذا الوجه غالباً من الملوك والمسؤولين ، وجه قيادي مع إصرار وصرامة ورغبة في تمام لكل شيء .. ومع ذلك لا يستسلم للفشل الذي يكون من ثقته الزائدة بنفسه .


الوجه البيضاوي

( عريض الوسط والخدين وضيق الذقن بالنسبة للجبهة)

يتميز هذا الوجه بالجمال ويعكس السحر والفتنه
صاحبه جاد وصلب ويواجه الفشل ،شديد الجاذبية وحساس وشاعري ومتسامح ، ويميل للرومانسية ، أصدقائه معدودون ، وللأسف بسبب طيبته وثقته الزائدة بالآخرين علاقاته مصيرها الفشل، لا يتمتع بشعبية كبيرة ويفضل العزلة بعالمه الخاص ، والعلماء يسمون أصحاب هذا الوجه بأنهم ( صانعوا أنفسهم ).

الوجه المثلث أو الجبلي

يعتبر صاحبه ذو تميز بطلة وجهه ودقة ملامحه ، وصاحب هذا الوجه عقلاني ذو ذهن حاد ومتفائل وناقد جيد ، يحاسب نفسه على الأخطاء بكثرة ‘ وهو ذو حماسة للعمل .

الوجه المستدير أو القمري

كثيراً مانسمع عن تشبيهات لطيفة لأصحاب الوجوه المكتنزة كقولنا " وجهك كالقمر" لاستدارته وجماله
، والحقيقة أن معظم أصحاب هذا الوجه يميلون للسمنة ، يعانون من مشاكل كثيرة ولديهم القدرة على التأقلم السريع مع ظروف الحياة ومواقفها الجديدة والمستجدة .
صاحب هذا الوجه ينجح في الأعمال التي تحتاج إلى أقناع كالتجارة ، إلا انه يشعر بالملل بسرعة وعقلانية واضحة في الأمور ، أحياناً يندم على أخطائه ويسترضي أصحابها وهذه الأخطاء السبب الرئيسي لها في أغلب الأحيان عصبيته الشديدة .

والآن ماعليكم سوا التطلع في وجوه الآخرين واكتشف شخصياتهم .

السبت، 8 أكتوبر، 2011

فن التعامل مع المرأه

انتم تعرفون المرأه .........مخلوق حساس ناعم,, كلمه بسيطه قد تعني لها الشيء الكثير.. وفي المقابل
كلمه أخرى ممكن تؤثر على نفسيتها واحيانا تقضي عليها
فلا بد من الليونه.. والذوق .. ومعرفة فن التعامل معهم
مفاتيح قلب المرأة؟؟
ما هي مفاتيح قلب المرأة ؟ ببساطة هي مجاملات بسيطة‏,‏ تعشق المرأة سماعها‏,‏ والاحساس بها‏.


الإصغاء‏:‏



أهم مجاملة يمكن أن تعطيها للمرأة‏..‏ فبالإصغاء تعطيها الاحساس بأنك مهتم بها وبأدق تفاصيل حياتها‏,‏
فهي تحب سرد تفاصيل المواقف التي تواجهها وانفعالاتها ,‏ ومن خلال جلوسك معها واصغائك الجيد لها‏,‏
يتولد احساس عميق من التفاهم والتقارب‏,‏ ومن جانبها بالامتنان لك‏.‏


التأييد


تحلو للمرأة أن تشعر بان زوجها وراءها دائما‏,‏ يساندها ويؤازرها‏,
‏ ويحميها من أي موقف قد تتعرض له من وجهة نظرها فيعطيها ذلك الاحساس قوة وصلابة في مواجهة الأمور‏.


-الاعجاب‏:‏


تعشق المرأة أن تشعر بأن زوجها معجب بها‏,‏ بأسلوب تفكيرها مثلا‏,‏ بأناقتها‏,‏ بطريقة تصفيف شعرها‏,‏ بذوقها في انتقاء العطور التي تضعها‏,‏
بشخصيتها‏,‏ بخفة الظل التي تتمتع بها‏,‏ بشجاعتها‏
.‏ فهي دائما تنتظر من الزوج كلمة اعجاب وهمسة إطراء‏.‏


الاهتمام‏:‏


اظهر اهتمامك بها دائما‏,‏ حاول أن تنفي المقولة التي تؤكد أن الرجل لايهتم‏,‏ حاول بقدر استطاعتك أن تظهر اهتماما كبيرا بزوجتك وكأنها محور حياتك
فذلك يسعدها كثيرا ويعطيها احساسا أكبر بالثقة في نفسها‏,‏ وذلك الاهتمام قد يتسع ليشمل الأشياء التي تهتم بها فتوجد بذلك اهتمامات مشتركة تقرب مسافة التفاهم بينكما‏..‏ وهذا بالقطع يحقق لها التوازن النفسي في حياتها‏.‏


ادفع بها للأمام‏:‏


كن دائما وراءها‏,‏ لتشجعها علي أن تكون هي الشخصية التي تحلم هي أن تكونها‏,‏ بشرط أن تبقي أنت في الظل‏,‏ حاول أن تمتزج بها علي المستوي العاطفي والعقلي والثقافي‏,‏
وأظهر لها دائما ودا وتعاطفا واحتواء‏..‏ فالمرأة مهما تكن قوية الشخصية‏,‏ فهي تسعد بأن تجد زوجها يحتويها‏,‏ ويحميها‏.‏


افخر بها‏:‏


اجعلها تشعر دائما‏,‏ بأنك فخور بها‏,‏ أعلن ذلك بين الحين والآخر‏.‏ خاصة أمام أولادك‏,‏ فذلك يشعرها بفرحة غامرة ويعمق احساسها بذاتها‏..‏ وأخيرا من أجل ان تقوم بكل ذلك هناك شرط واحد فقط عند استخدامك مفاتيح المرأة‏,‏ هو أن تقوم بذلك بمنتهي الطبيعية والنية الصادقة‏,‏ حتي لايظهر تقربك هذا بأنه تمثيل أو نفاق‏.‏



فكم هي من أمور سهله جميعكم قادر على التعامل بها مع المرأه
فن التعامل مع المرأة

الأربعاء، 21 سبتمبر، 2011

`*-_ ( مهاره الوثب الطويل )`*-_


  
إن حركة الواثب تختلف عن فعاليات الميدان والمضمار الأخرى، فقد اتفقت المصادر العلمية على إن الواثب يقوم بحركات مختلفة في مراحل الطيران عن الواثب الأخر وهذا الاختلاف يعطي كل طريقة التقسيمة الخاصة بها مثل القرفصاء والتعلق والمشي في الهواء لذا تعد كنشاط حركي بسيط في أدائه وخصوصا في مراحل تعلمه الأولى والمحببة والأكثر شيوعا في ممارستها ليس فقط في مجال الساحة والميدان، ولكن بالنسبة للألعاب والفعاليات الرياضية المختلفة، وعلى ذلك يقبل التلميذ المدارس على أدائه دون معلم متنافسين بعيدين عن فنون حركاته الرياضية المختلفة المتمثلة في تكنيك الخاص بالأداء، حيث ينمي عندهم قوة الارتقاء من جزاء الوثب المتكرر في الحفرة الوثب، ومن هنا ظهرت أهميته كنشاط مدرسي ولبساطة المتطلبات الوثب الطويل والسهولة أدائه وخصوصا في شكله الأولى ( مرحلة الأولى من مراحل التعلم الحركي )، يجب على معلمي التربية الرياضية ملاحظة ذلك عند وضع مناهجهم التعليمية بالاهتمام بالتدريبات الخاصة بالوثب الطويل، وذلك في كل وحدة تعليمة.
والوثب الطويل من أسهل مسابقات الوثب إذا نظرنا إليه من الناحية الشكل الخارجي إما إذا قمنا بتحليل تكنيك الوثب الطويل لوجدنا انه مبني على قانون
القذائف الذي ينادي بان طول مسافة الوثبة تعتمد على:
1- سرعة الانطلاق.
2- زاوية الانطلاق لحظة الارتقاء.

3- ارتفاع مركز الثقل الجسم عند أعلى نقطة في قوس الطيران.
4- مقاومة عجلة الجاذبية الأرضية لجسم وهوالهواء.
أما أللاعب فيجب أن تتوفر فيه سرعة عداء 100م وارتقاء قافز العالي وتوافق لاعب الحواجز





         *   نبذة تاريخية لوثب الطويل:
ظهر هذا النوع من الرياضة أيام إغريق حيث كانت حاجتهم إلى عبور الأنهر والخنادق والحواجز التي تعترض طريقهم في إثناء الحرب والسلم، ولأهميتها قديما كانت ضمن برنامج المسابقة الخماسية في الأعياد الاولمبية، إذ كانت من الثبات، ثم للحاجة إلى قدرة الدفع أصبحت تؤدي من الركض وذلك في القرن السادس ق. م ، وكان الارتقاء يتم من مكان محدد بعامود ملقى او ثبت قبل الحفرة بقليل ، كما كان المتسابق قديما يحمل في يديه إثناء الوثب أثقالا بغرض التقوية مرجحة الذراعين إثناء عملية الارتقاء . وتطور الوثب الطويل مع تطور العلم والنظريات التعلم إلى إن أصبح له طريق اقتراب ثم مكان معد يرتقى منه ليساعد على الارتفاع إلى الإمام وأعلى ويطير ليقطع مسافة ثم يهبط في مكان غير صلب ( حفرة الرمل ). ودخلت مسابقات الوثب في التمثيل الاولمبي وذلك منذ سنة 1896 م بالنسبة للرجال، إي منذ أول دورة اولمبية حديثة باليونان، إما بالنسبة للنساء فدخلت مسابقتا الوثب الطويل والعالي بدا من دورة سنة 1928م .
            المراحل الفنية للوثب الطويل:
إن تكنيك الوثب الطويل يتكون من حلقات متسلسلة الواحدة بعد الأخرى، كما إن ترابط مراحله وتبادل أقسام حركاته تكون مشتركة. ويمكننا تقسيم المراحل الفنية في هذه الفعالية إلى أربعة أقسام رئيسية كما يلي:
• الاقتراب.
• الارتقاء.
• الطيران.
• الهبوط.

                                                        
                                            أولا: الاقتراب:-

                                              
إن الهدف الرئيسي لهذا المرحلة هو الوصول الواثب إلى الوضع الجيد بأكبر سرعة ممكنة ببدء هذه المرحلة من أول خطوة في الاقتراب وتنتهي بارتطام القدم بلوحة الارتقاء.
الاعتبارات الواجب إتباعها في هذه المرحلة.
• اقتراب بإيقاع دون تشنج.
• إيقاع النسبي للخطوات الثلاث الأخيرة.
• الخطوة الأخيرة قصيرة قبل الأخيرة أطول نسبيا، الثالثة قبل الأخيرة قصيرة (تقارب ما بين الخطوات ).
• هبوط نسبي في مركز الثقل الجسم في الخطوات الثلاث الأخيرة مع عدم فقد نسبة السرعة المكتسبة.
• انسب إمكانية بلوغ اللاعب أقصى سرعة ممكنه حددها قانون ألعاب القوى بالا يقل عن 40-45 مترا.
الغرض من المرحلة:
• الوصول إلى أقصى سرعة ممكنه.
• الاعداد الجيد للارتقاء .


                                                 ثانيا: الارتقاء:-
يعد الهدف الأساسي من الارتقاء الحصول على القوة الدفع اللازمة لدفع الجسم للإمام وللأعلى والتي تبدأ هذه المرحلة ببداية ارتطام قدم الارتقاء للوحة الارتقاء وتنتهي بتركها للوحة بامتداد مفاصل القدم والركبة والحوض,
الغرض من هذه المرحلة:
• الوصول إلى انسب حركة مسار مركز الثقل الجسم ( 20-24 )
• أعلى سرعة انطلاق ممكنه
• تحقيق أعلى نقطة طيران مناسبة
الاعتبارات الواجب إتباعها في هذه المرحلة:
• ارتطام لحظي باعلى قوة وباقل زمن .
• وصول زاوية خلف الركبة رجل الارتقاء من ( 170 ) إلى (145-150) في المرحلة الثانية من مراحل الارتقاء
• دفع قوي ونشيط بامتداد كامل لمفاصل القدم والركبة والحوض لرجل الارتقاء.
• مرجحة قوية ونشطة بفخذ الرجل الحرة حتى تصل إلى الوضع الأفقي.
• ميلان الجذع قليلا للامام .
• مرجحة متبادلة لكلا الذراعين وبتوافق مع حركة الرجلين .
ولا تنفصل مرحلة الارتقاء عن مرحلة الاقتراب بأي صورة، فهي مرحلة ممتدة لها. وبالرغم من قصر الزمن الذي يستغرقه الواثب في هذه المرحلة إلا انه يمر بثلاث مراحل متصلة، وذلك من الناحية النظرية وكما يلي
• مرحلة بدء وضع القدم الارتقاء على لوحة الارتقاء (الاستناد )
• مرحلة بقاء القدم الارتقاء على لوحة الارتقاء. ( الوضع العمودي )
• مرحلة الدفع القوي بقدم الارتقاء من لوحة الارتقاء . (الدفع )


                                                ثالثا الطيران:
تعد هذه المرحلة الفاصلة بين الارتقاء والهبوط وتخضع إلى نظرية المقذوفات من حيث المدى والارتفاع مع المحافظة على وضع المتوازن للجسم في الهواء. وتبدأ هذه المرحلة بترك قدم الارتقاء للوحة الارتقاء وتنتهي بهبوط القدمين لحفرة الرمل.
الغرض من هذه المرحلة
• الاحتفاظ بالتوازن الجسم واخذ مركز الثقل مسار الحركي الصحيح.
• الاحتفاظ بالسرعة النهائية التي تتحقق عند الانطلاق .
• الإعداد لهبوط اقتصادي جيد.
الاعتبارات الواجب إتباعها في هذه المرحلة:
• إنجاز 2, 5 خطوة مسي في الهواء للمتقدمين .
• إنجاز خطوة واحدة للمبتدئين.
• سماح بميل الجذع للخلف في بداية المرحلة في حدود خمس درجات.
• مرجحة الذراعين على شكل دوائر تبادليا من الإمام.
• بالنسبة للوثب يساوي الارتقاء، الذراع اليسر تعمل دائرة كاملة والذراع اليمنى تعمل ثلث دورة.


                                               رابعا الهبوط:
وهي المرحلة الأخيرة للطيران باتخاذ الواثب الوضع الأفضل لأجل الحصول على أطول مسافة أفقية ممكنه وتبدأ هذه المرحلة عندما يستعد الجسم للهبوط في الحفرة الرمل وتنتهي بتجمع أجزاء الجسم وهبوطها في حفرة فوق مكان القدمين في الرمل.
الغرض من هذه المرحلة:
• عدم فقد مسافة من منحى الطيران بالهبوط الجيد.
• الاعتبارات الواجب إتباعها في هذه المرحلة:
• امتداد الرجلين للإمام مع رفعها عن الأرض.
• ميل الجذع للإمام.
• مرجحة الذراعين إماما أسفل خلفا.
• إزاحة الركبتين والحوض للإمام عند بداية ملامسة القدمين للرمل.
                
     *    طرق تعليم الوثب الطويل:
يمكن للمعلم تعليم مهارة الوثب الطويل لتلاميذ المدارس والمبتدئين، إما بالطريقة الجزئية او الكلية او بالطريقة المختلطة ( الكلية مع الجزئية ) حسب ما يراه المعلم وحسب مستوى المهاري للتلاميذ.
أنواع الطرق الفنية للمرحلة الطيران في الوثب الطويل:
1- القرفصاء.
2- التعلق .
3- المشي في الهواء.
ا- طريقة القرفصاء:
تعتبر أسهل الطرق الطيران وابسطها, ويمكن لتلاميذ المدارس أداؤها دون المعلم، ومن أهم ما يميزها تقارب مراكز ثقل أجزاء الجسم المختلفة إلى مركز ثقل الجسم إثناء الطيران، إما عيوب هذه الطريقة، فهو عملية الهبوط غير الاقتصادية والتي يفقد الواثب الكثير من مسار مركز الثقل ولذلك لا ينصح بتعليم هذه الطريقة لتلاميذ المدارس والمبتدئين .
2- طريقة التعلق:
تعتبر طريقة التعلق قديمة أيضا وغير اقتصادية، حيث يتباعد مراكز ثقل أجزاء الجسم إثناء الطيران، وهذا ما يعيبها، إما بالنسبة لمرحلة الهبوط فتؤدي بطريقة اقتصادية، ولا ينصح بتعليم هذه الطريقة لتلاميذ المدارس والمبتدئين .
3- طريقة المشي في الهواء:
تعتبر الطريقة المثلى والمستخدمة من قبل الأبطال العالم حيث حققوا بها أحسن المستويات، لكونها الطريقة الأفضل التي تضمن لمحاور الجسم الاتزان إثناء عملية الطيران عن طريق المشي في الهواء، مع وجود دورانا قليلة حول تلك المحاور، هذا بالإضافة إلى إنها تمهد وتعد لهبوط اقتصادي وجيد، كما إن عملية المشي في الهواء تعتبر امتداد طبيعيا لحركات العدو في الاقتراب، وبذلك لا يغير الإيقاع الحركي للجسم إلا بقدر قليل، نجد الجسم لا يفقد كثير من مساره الحركي إثناء الطيران، وتلك أهم ما يميزها. وما يعيب تلك الطريقة أدائها وطريقة تعلمها، حيث يأخذ من المتعلم الوقت والجهد كبيرا للسيطرة على التكنيك الخاص بها، وهذا ما يتطلب من المعلم جهدا كبيرا أيضا، ومع صعوبة أدائها إلا إن كثير من الأبطال ينجزونها في حدود خطوتين ونصف بكل سهولة، إما من تعدى المسافة الثمانية أمتار فيستطيع بسهولة المشي لمسافة ثلاث خطوات ونصف الخطوة.
الاعتبارات الواجب إتباعها في الوثب الطويل:
• الوصول بسرعة إلى أقصى ما يمكن وخصوصا في خطوات الثلاث الخيرة، هدف أول مرحلة من مراحل الأداء الحركي للوثب الطويل ( الاقتراب ).
• الأعداد لارتقاء الجيد دون خسارة في سرعة الاقتراب المكتسبة، حيث يفيد في ذلك تغير الإيقاع الثلاث خطوات الأخيرة، مع خفض مركز الثقل بما يناسب الإعداد لارتقاء جيد وليس طول الخطوة وقصرها.
• الحصول على ارتقاء قوي سريع والذي تسنده الزاوية المناسبة للارتقاء 76-80 حيث تعمل على إكساب مركز الثقل مساره الحركي الصحيح.
• في الارتقاء يأخذ الجسم الوضع الصحيح العمودي مع مد رجل الارتقاء كاملا ومرجحة فخذ الرجل الحرة حتى المستوى الأفقي والنظر للإمام كل ذلك يعطي الوضع الجيد للارتقاء.
• الحصول على ارتفاع طيران مناسب لمركز الثقل يساعد الواثب في إنجاز زاوية طيران مناسبة أيضا في حدود 20-24 والتي تؤثر غلى مسافة الوثب.
• حركة الذراعين الدائرية وحتى أعلى من مستوى النظر مع اتجاه الكوعين للخارج ويعملان على رفع الكتفين لأعلى حيث يساعد ذلك في توازن الجسم لحظة الارتقاء.
• ميل بسيط للجذع وفي حدود خمس درجات يساعد الرجلين في بداية الطيران بإنجاز تكنيك المشي في الهواء بسهولة.
• توافق حركات الرجلين مع حركات الذراعين إثناء مرحلة الطيران ، يعملان على استمرار مسار مركز الثقل وحفظ توازنه ، وذلك لا يفقد الواثب إي مسلفة من مسارا لذي اكتسبه في مرحلة الارتقاء ( مرحلة الحركية المكملة للاقتراب ) .
• إن إمكانية لاعب الوثب الطويل في مد الرجلين مع رفعاهما عن الأرض بقدر الامكان يعملان مع حركات الذراعين من الخلف للإمام وميل الجذع للإمام استعدادا لهبوط الجيد ( تقوية عضلات البطن وحلف الفخذ ).
• ثني الركبتين وإزاحة الحوض للإمام بعد الهبوط القدمين وملامستهما للرمل يعمل ذلك على مرور مركز الثقل فوق مكان الهبوط، ويعطي ذلك الجسم الاتزان اللازم بحيث لا يسقط الجسم للخلف او لأحد الجانبين مما يؤثر سلبا على المسافة الوثب.


 *   تأثير استخدام تدريبات البليومترك على تحسين بعض المتغيرات الكينماتيكية والمستوى الرقمى للوثب الطويل _______


تحتل مسابقة الوثب الطويل مكانة بارزة بين مسابقات الميدان، حيث تمارس فى كافة المراحل السنية وتمثل فى المسابقات المركبة، وقد تبدو أنها أسهل سباقات الوثب، بينما يرى الباحث أنها أصعب السباقات التى يمكن أن يتقدم فيها المتسابق رقميا نظرا للتحديات التى يواجهها أثناء الأداء حيث يجب أن يقوم المتسابق فى لحظة الارتقاء بتحويل السرعة الأفقية لمركز الثقل الى سرعة عمودية بأقل فقد ممكن فى السرعة المكتسبة من الاقتراب.
 وتتلخص المتطلبات الحركية لسباقات الوثب والقفز من الوجهة البيوميكانيكية فى الوصول الى معدلات عالية من السرعة عند بداية الطيران وذلك كمحصلة للسرعة الناتجة من الاقتراب، وكذلك القوة المحصلة الناتجة عن الارتقاء، وعلى أن يكون ارتفاع خط مسار مركز الثقل أثناء الطيران مناسبا لنوع الوثب
 ويوضح باليستيروس والفاريز (1991) أن جميع مسابقات الوثب تتمايز بثلاث عناصر أساسية وهى:
- سرعة الارتقاء التى ترتبط بالسرعة الخطية (العجلة التزايدية).
- زوايا الارتقاء التى ترتبط بالدفع العمودى (الارتقاء).
- مسار مركز ثقل الجسم التى ترتبط بخط مسار الجسم خلال مرحلة الطيران حيث يتأثر مسار مركز ثقل الجسم (وفقا لوضع الجسم أثناء الارتقاء) بالقوة المؤثرة الناتجة من الارتقاء
وتعتبر مرحلة الارتقاء فى الوثب الطويل إحدى المراحل الفنية الأساسية وسهولة أدائه والتدريب عليه، إلا أنها تشكل إحدى الصعوبات على المتسابق على أساس أن الارتقاء هو المسئول تماما عن تغيير مسار مركز ثقل الجسم الناتج من قوة الارتقاء.
 وطالما أن العبء الرئيسى فى أداء الوثب الطويل تقع على المجموعات العضلية العاملة على مفاصل الطرف السفلى والتى منها ينطلق المتسابق من الأرض لتحقيق مرحلة طيران تساعده عند أدائه للمهارة، فمن المنطلق أنه كلما زادت القدرة الانفجارية للرجلين كلما ساعد المتسابق على تحقيق أقصى ارتفاع عمودى لجسم المتسابق للارتقاء بمستوى الوثبة.
 ويرى الكثير من العلماء والباحثين أن عملية تنمية القدرة الانفجارية يجب أن ترتبط ارتباطا وثيقا بعملية تنمية المهارات الحركية، وفى هذا الصدد يوضح طلحه حسام الدين (1994) أن اختيار وسيلة التدريب يتوقف على تشخيص وتوصيف الأداء المهارى توصيفا دقيقا يحدد دور القوة العضلية كمتغير بدنى أساسى فى هذا الداء وأسلوب تدريب القوة الخاصة بالأداء ينطلق من الخصائص الكينماتيكية للأداء المهارى كقاعدة أساسية لاختير وسيلة التدريب وبناء التمرينات المستخدمة سواء من حيث الشكل أو من حيث مقادير المقاومات وإيقاع الأداء وعدد مرات التكرار والى ذلك من مواصفات فنية لبناء التدريب التخصصى  ويشير تيلز ( (1993أن معظم الإنجازات الرقمية العالمية فى مسابقات الوثب حققت نتائج عالية عن طريق الاقتراب والارتقاء الناجح ولذلك فإن معظم برامج التدريب فى مسابقات الوثب يجب أن تستغل فى تطوير المسار الحركى الصحيح لمرحلتى الاقتراب والارتقاء مقارنة بما يستغل فى مرحلة الطيران
 ونجد فى الآونة الأخيرة اتجاه تنمية القدرة الانفجارية للعضلات العاملة على مفاصل الطرف السفلى (الرجلين) وكذلك تحسين وتطوير مسافة الوثب العمودى لم يحظيا بقدر كبير من البحث وذلك من قبل الباحثين بالرغم من الأهمية التى تشكلها القدرة الانفجارية للعضلات العاملة على الطرف السفلى وكذلك تحسين وتطوير مسافة الوثب العمودى فى مختلف الأنشطة ومنها الوثب الطويل.
 ويعتبر التدريب البليومترك Plyometric Training  أحد أساليب تنمية القدرة الانفجارية للرجلين، وذلك لما أشار إليه كل من جامبيتل ( (1989 ويلكيرسون  (1990) وهينسون ( (1996ودونالد (  (1998 وجورج دون  (1991). 
 ويشير جامبيتا (1989) أن استخدام التدريب البليومترك فى مسابقات الوثب ليس من الأمور المبتكرة حديثا، ورغم ذلك فقد زاد الاهتمام به فى الآونة الأخيرة بعد أن أصبح جزءا هاما فى برامج الإعداد البدنى بهدف تنمية القدرة الانفجارية للرجلين وخاصة فى المسابقات التى تحتاج الى قدرة عضلية عالية مثل الوثب الطويل والثلاثى والعالى التى تتطلب مهاراتها السرعة مع القوة لتحقيق قدرة عالية للأداء.
 ويوضح دونالد (1998)أن التدريب البليومترك أسلوب موجه بهدف تطوير القدرة الانفجارية للرجلين والغرض الأساسى من هذا السلوب من التدريب زيادة قدرة العضلة للانبساط وأثناء الانبساط يتم تخزين كمية كبيرة من الطاقة المطاطية فى العضلة وهذه الطاقة يعاد استخدامها أثناء الانقباض التالى وتجعله انقباضا أقوى ، ويؤكد طلحة حسام الدين وآخرون (1997) عن ويلسون   أن التدريبات التى تعتمد على طاقة المطاطية وعمل المستقبلات الحسية المنعكسة تحقق أكبر فائدة لها بتقليل الفترة الزمنية بين الإطالة والتقصير حيث تم حساب هذه الفترة وكانت حوالى 0.85 مللى من الثانية كما أن الطاقة المختزنة فى العضلات نتيجة الإطالة تخرج بمعدلات سريعة خلال مرحلة الانقباض التقصيرى وتشارك فى اللحظات العشر الأولى من الثانية.
 ويذكر شاركى  (1990) أن أحد أسرار نجاح هذا التدريب ترجع الى حقيقة فسيولوجية تتلخص فى أن العضلة تعطى أكبر قوة اذا أمكن مطها (إطالتها) قبل الانقباض مباشرة مما يؤدى الى تحسين ميكانيزم الانعكاس ويزيد فى الاسترخاء ويعمل على تخزين طاقة كبيرة تزيد من كفاءة الانقباض وسرعته.
 ويضيف سليمان حسن وعواطف لبيب (1978) أن نظام الطاقة المختزنة أو طاقة الوضع عالية التوتر ينتج عنها سرعة انتقال العضلات من النشاط السلبى الى النشاط الايجابى اللازم لمسابقات الوثب . ويوضح هينسون (1996) أن التدريب البليومترك ما هو إلا أسلوب يساعد اللاعب على المطابقة بين الانقباض الإرادي الناتج من العضلات والانقباض اللاإرادي الناتج من رد فعل الإطالة ويكون وظيفته حماية العضلات من الإطالة الزائدة فى توقيت متزامن، حيث أن تزامن إشارات الانقباض الإرادي واللاإرادي سوف يساعد على انقباض أكثر قوة ويتطلب رد فعل الإطالة 0.05 من الثانية لتصل الإشارة ويحدث الانقباض العضلى ولذلك استخدمت التدريبات البليومترية لتحسين القدرة الانفجارية والوثب والمهارة وهى تشمل الوثب العميق والارتدادات، وأظهرت نتائج عالية فى تحسين مسافة الوثب والعدو، وما يؤكد ذلك العداء السوفيتى بررزوف   وفوزه بالميدالية الذهبية لسباق 100 متر عدو، وفى الوثب العالى لمتسابق بروميل  بالميدالية الذهبية أيضا وذلك بفضل هذا الأسلوب من التدريب لتنمية القوة الانفجارية للرجلين.
 ويشير دونالد (1998) أن تدريبات البليومترك من العوامل التى أدت الى زيادة القدرة الانفجارية للرجلين وخاصة فى مسابقات الوثب، حيث دلت نتائج الأبحاث على أن التدريب البليومترك يعتبر طريقة مؤثرة وفعالة بغرض تحسين القوة وسرعة الحركة، حيث تسمح للجهاز العصبى بتنبيه أكبر عدد من الألياف العضلية المنقبضة وتحسين تتابع انقباضاتها مما يساهم فى إنتاج قوة أكبر، ويضيف أن هذا النوع من التدريب أصبح شائعا فى أوروبا وأمريكا.
 ويتضح مما سبق أن استخدام التدريب البليومترك يعتبر عاملا فعالا فى مسابقة الوثب الطويل التى يتطلب أدائها العمل على دمج أقصى قوة للعضلات مع أقصى سرعة للأداء لتحقيق درجة عالية من صفة القدرة فى الأداء خاصة إذا ما كانت القدرة الانفجارية للرجلين هى إحدى الصفات المطلوب تنميتها.
 ويرى الباحث أن التعرف على نتائج تطوير القدرة الانفجارية لعضلات الرجلين باستخدام الاختبارات البدنية المعتادة قد لا يعطى مؤشرا كافيا عن إمكانية المتسابق فى توظيف هذا التطور البدنى عند أدائه للمسابقة، لذا فإنه يمكن استخدام بعض الدلالات الميكانيكية التى تعبر عن تطوير مستوى الأداء (السرعة الأفقية – الارتفاع العمودى – زمن الطيران) عند أدائه للمهارة كمحك للدلالة على مدى تطور القدرة الانفجارية للرجلين وكذلك قدرة المتسابق فى توظيف هذا الجهد فى تحسين مستوى الإنجاز الرقمى.
 ومن خلال خبرة الباحث لاحظ أن مرحلتى الارتقاء والطيران يخصص لها الوقت الكافى ضمن برامج التدريب للناشئين بالإضافة لإغفال بعض المدربين للتدريبات المرتبطة بالجانب البدنى المساهم فى الارتقاء بمستواها، لذا فإنه يمكن تلخيص مشكلة البحث فى كونها محاولة علمية موجهة نحو دراسة تأثير برنامج تدريبى مقترح لتنمية القدرة الانفجارية للرجلين باستخدام تمرينات البليومترك على مسار الطيران فى مسابقة الوثب الطويل.
أهداف البحث:
1. يهدف البحث الى تحسين بعض المتغيرات الكينماتيكية والمستوى الرقمى للوثب الطويل من خلال استخدام تدريبات البليومترك لتنمية القدرة الانفجارية للطرف السفلى (الرجلين).
2. التعرف على دلالة مساهمة بعض المتغيرات الكينماتيكية فى المستوى الرقمى لمسابقة الوثب الطويل.
فروض البحث:
1. التدريب البليومترك يؤثر تأثيرا إيجابيا على القدرة الانفجارية لعضلات الرجلين فى الوثب الطويل.
2. تنمية القدرة الانفجارية للرجلين باستخدام التدريب البليومترك يؤثر تأثيرا إيجابيا على كل من:
- بعض المتغيرات الكينماتيكية ( السرعة الأفقية – زمن الطيران – مسافة الوثب) لمسابقة الوثب الطويل.
- تحسين المستوى الرقمى لمسابقة الوثب الطويل.
3. يوجد ارتباط دال إحصائيا ما بين المتغيرات الكينماتيكية للبحث والمستوى الرقمى للوثب الطويل.
الدراسات السابقة:
- قام ستبن وستبن 
بدراسة تأثير تدريبات دورة (الإطالة – التقصير) على بعض مسابقات الوثب المختارة بهدف التعرف على تأثير مجموعة من تدريبات البليومترك المنتقاة (الوثب العميق – تدريبات الصندوق) على مستوى الإنجاز فى مسابقات الوثب (الطويل – الثلاثى – العالى) واستخدم الباحث عينة من (16) طالبا من طلاب المدارس العليا، تم تقسيمهم الى مجموعتين إحداهما تجريبية والأخرى ضابطة، وأخضعت المجموعة التجريبية لبرنامج تدريب بليومترك مقترح. وكانت أهم نتائجها زيادة فى معدلات الإنجاز الرقمى فى مسابقات الوثب الطويل والثلاثى والعالى.
- قام بدوى وآخرون (1987) بدراسة بهدف التعرف على أسباب الزيادة فى مسافة الوثب العمودى نتيجة للسقوط من ارتفاعات مختلفة وذلك على عينة من (32) لاعب تتراوح أعمارهم بين 19 – 26 سنة، تم تقسيمهم حسب أنشطتهم الى فئتين (20) لاعب من الوثابين، (12) لاعب من لاعبى الكرة الطائرة، وقام كل لاعب ببذل أقصى قوة من الوثب لأعلى بعد السقوط من ارتفاعات مختلفة، حيث تم قياس أقصى ارتفاع لمركز الثقل فى ارتقاء الوثب لأعلى ومسافات الوثب العمودى، وأظهرت النتائج وجود اختلاف فى تكنيك الوثب فى المجموعتين حيث كان الاختلاف فى تكنيك الوثب بين المجموعتين بحيث أدى لاعبى الكرة الطائرة الوثب لأعلى مع عدم وجود إزاحة أفقية كبيرة بينما كان هناك إزاحة أفقية أكبر لدى متسابقى الوثب الطويل، ويرى الباحث أن ذلك يرجع الى طبيعة النشاط الممارس لدى كل مجموعة.
- قام هولكومب وآخرون (  (1996 بدراسة تأثير برنامج بليومترك على القدرة والوثب العمودى بهدف مقارنة برامج تدريب البليومترك من الوثب العميق والوثب الارتدادي، وتدريبات الأثقال، والوثب التقليدى، واستخدم الباحث عينة البحث من طلاب الجامعات وتم تدريب المجموعات الثلاث لمدة 8 أسابيع، بالإضافة الى المجموعة الضابطة، وكانت أهم نتائجها وجود تحسن فى المجموعات التجريبية الثلاث دون الضابطة فى منحنى الوثب العمودى والقدرة العضلية للرجلين.
- قام كل من ولسونوبيرنى  بدراسة العلاقة بين أنواع القوة على تحسين مسافة الوثب العمودى وأثرها على الأداء بهدف تحديد الاستجابات الناتجة عن أداء تدريبات دورة الإطالة – التقصير – الوثب العمودى – الوثب العميق – الوثب مع ثنى الركبتين نصفا (تدريب بليومترك) والتدريب الأيزومترك، واستخدم الباحث عينة مكونة من (29) لاعب تتراوح أعمارهم بين 19 – 34 سنة من مسابقات الميدان والمضمار وكرة الطائرة وكرة القدم، وتم تدريب المجموعات لمدة 12 أسبوعيا، وكانت أهم نتائجها وجود ارتباط معنوى بين اختبارات القوة المميزة بالسرعة وكل أنواع الوثب، ولا يوجد ارتباط بين القوة القصوى وكل أنواع الوثب، وأن الوثب العميق يعمل على زيادة القدرة الانفجارية للرجلين والتى اتضحت من خلال اختبار الوثب العمودى.
إجراءات البحث:
منهج البحث:
 استخدم الباحث المنهج التجريبى ذو المجموعة التجريبية الواحدة، باستخدام القياس القبلى والبعدى، كما استخدم المنهج الوصفى القائم على التحليل البيوميكانيكى الناتج من إجراء التصوير التلفزيونى لمناسبتهما وطبيعة هذه الدراسة.
عينة البحث:
 قام الباحث باختيار عينة البحث بالطريقة العمدية والتى تمثلت فى ثمانية واثنين تحت 21 سنة بنادى القادسية الرياضى بالمنطقة الشرقية بالمملكة العربية السعودية حيث قاموا بالاشتراك فى بطولة المنطقة الشرقية للموسم الرياضى 2000/2001